وزارة الاتصالات...افاق للتعاون المشترك مع الخطوط الجوية التركية

زار وفد من الشركة العامة للبريد والتوفير إحدى تشكيلات وزارة الاتصالات شركة الخطوط الجوية التركية - قسم الشحن الجوي في مطار اتاتورك .

ترأس الوفد مدير عام الشركة بسام سالم حسين وضم في عضويته مدير قسم العقود في وزارة الاتصالات وممثلين عن مكتب الوزير ومدير التبادل البريدي ومعاونه .
والتقى الوفد مدير الشحن الجوي لشركة الخطوط الجوية التركية ياسر فيرملي وعدد من مدراء الأقسام .
وتم عقد اجتماع موسع تناول أهم الجوانب الفنية والقانونية والإدارية المتعلقة بعمل وآلية نقل البريد العراقي من خلال الشحن الجوي للخطوط التركية وطريقة تسفير البريد الجوي الصادر والوارد من والى العراق وكافة دول العالم والتي من المؤمل الاتفاق عليها بعد إعداد الدراسات اللازمة.
وبين مدير عام البريد والتوفير إن إدارته ستقوم بمفاتحة دول الاتحاد البريدي العالمي على اعتبار تركيا هي المنفذ الوحيد المخول بتسفير واستلام بريد العراق في المرحلة القادمة ليكون بديلاً عن نقاط الانطلاق والاستلام الحالية .
كما أكد حسين على ضرورة إنجاز وتهيئة كافة مستلزمات نجاح هذا العمل من خلال إعداد جداول متكاملة للبريد العراقي الوارد والصادر .
من جانبه عبر مدير الشحن الجوي التركي عن امتنانه وسروره لهذه الزيارة مبديا" تعاونا" بناء" لغرض توثيق أواصر التعاون مع شركة البريد والتوفير العراقية وستكون هناك لقاءات وتفاهمات أوسع في المستقبل القريب للارتقاء بواقع البريد في العراق .
كما أكد على أن إدارة الخطوط الجوية التركية ستتخذ كافة الإجراءات المناسبة من أجل إعداد دراسة موسعة لكيفية نقل البريد العراقي الصادر والوارد ..وسيتم مفاتحة الجهات الحكومية لاستحصال الموافقات الرسمية لتنفيذ الاتفاقية وتهيئة برنامج عمل متكامل للمرحلة المقبلة .

من جانب اخر تم إجراء جولة ميدانية في أروقة وقاعات الشحن الجوي للاطلاع عن كثب على طريقة استلام وتسفير البريد بكل أشكاله وأنواعه والوسائل المستخدمة في ذلك .

يشار الى ان البريد الوارد للعراق يصل إلى كميات كبيرة يومياً وهو ما يوفر ويحقق إيرادات جيدة وقاعدة للانطلاق نحو تعاون مثمر مع الجانب التركي .

وهذا ما دأبت عليه إدارة البريد في تقديم أفضل وانسب الخدمات وبأقل الأسعار للمواطن العراقي .