وزير الاتصالات والبنك الدولي يبحثان عددا من مشاريع البنى التحتية والحكومة الالكترونية

 

البنك الدولي يدرج وزارة الاتصالات ضمن خطة الدعم للمرحلة المقبلة 


استقبل السيد وزير الاتصالات الدكتور نعيم ثجيل  الربيعي بمقر مكتبه وفد البنك الدولي  الذي يضم فريق مجموعة التطبيق للبنى التحتيه كلا من  الدكتورة يارا السالم ومارولا حداد ومارك ليكسي  .  وبحث الجانبان واقع الاتصالات في العراق وسبل الارتقاء به حيث طرح الدكتور الربيعي التحديات التي تواجهها الوزارة في نطاق تطوير خدمات الاتصالات والتطبيقات الرقمية في العراق ومن اهمها غياب اللوائح والقوانين التي تحد من المخالفات ، اضافة الى دمار البنى التحتية التي تسببت بها التنظيمات الارهابية .
وفي مستهل اللقاء أعلن وفد البنك الدولي عن دعم البنك لوزارة الاتصالات خلال المرحلة المقبلة  والتي جاءت  بجهود وزير الاتصالات ومباحثاته  في مؤتمر واشنطن الاخير .ووعد البنك الدولي بدعم المشاريع الصغيرة ومشاريع البنى التحتية والحكومة الالكترونية وكذلك تقييم البنى التحتية الحالية للكيبل الضوئي ، بالاضافة الى تقديم الاستشارات الفنية واعداد الدراسات لغرض تقديمها لمجلس الوزراء الموقر .
كما قرر البنك الدولي ادخال وزارة الاتصالات ضمن خطة دعم البنك ، كون وزارة الاتصالات خارج خطة البنك الدولي طيلة السنوات الماضية ،
واعربت الدكتورة يارا عن ثقة البنك الدولي في الخطوات الجادة التي اتخذتها الوزارة  خلال  الفترة القليلة الماضيه من اجل النهوض بواقع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.