الوكيل الفني لوزارة الاتصالات يتراس ورشة عمل لشركة airbus الفرنسية عن مشروع القمر الصناعي العراقي

تراس الوكيل الفني الاقدم للوزارة امير خضر البياتي ورشة عمل مع شركة Airbus الفرنسية حول مشروع صناعة القمر الصناعي العراقي بحضور ممثلي من وزارة العلوم والتكنولوجيا وعدد من الفنيين المختصين في الوزارة .
وتحدث البياتي عن أهمية المشروع ومتابعته خلال السنوات السابقة مع جهات عليا في الامانة العامة لمجلس الوزراء وكذلك وزارة المالية وقد تم تحقيق مراحل متقدمة في التهيئة والتحضير والمحافضة على المدارات العراقية واستمر العمل فيه لكن تم التوقف سنة ٢٠١٤ بسبب قلة التخصيصات المالية للوزارة وسيتم عرض المشروع على الشركات الاستثمارية العالمية لمواكبة أحدث الاتجاهات العالمية في السوق العالمي موكدا حرص الوزارة على متابعة الموضوع مع الاتحاد الدولي للاتصالات  والمحافظة على المدارات الخاصة بالعراق .
وقدم ممثل شركة Airbus عرض متكامل عن الإمكانيات والحلول المقترحة لهذا المشروع السيادي وامكانية استخدامه في الجوانب الزراعية والصناعية والبيئية وكذلك في المجالات العسكرية وكافة القطاعات الحكومية كما تم بحث إمكانية تطوير المدارات الخاصة بالعراق   (orbit slot) على المدارات
( 65.45  و 50 درجة شرقا") وتم توقيع محضر مشترك بين الجانبين لغرض التواصل ووضع حلول متكاملة لهذا المشروع الوطني للحصول على نتائج مثمرة وتم شرح كافة التفاصيل الفنية والتجارية لشركة Airbus في حال المشاركة معهم  وامكانية التدريب لمدة سنة لمجموعة أشخاص ممن لديهم الخبرة والاختصاص لتأهيلهم بوضع توصيات وتقديم النصيحة للحكومة العراقية لاتخاذ القرار وإعطاء الرخصة على المدى البعيد في انشاء الأقمار الصناعية والمدارات العالية والمتوسطة .
واكد السيد الوكيل  حرص الوزارة على اتخاذ إجراءات عديدة في مجال صناعة القمر منها انشاء نواة لوكالة الفضاء العراقية وتشمل نشاطات مؤسسات الدولة والتطبيقات الفضائية في المجالات المختلفة .