الإتصالات تشارك في الورشة البحثية لقوانين الإتصالات و المعلوماتية المنعقدة في الإمارات العربية

شارك وفد من وزارة الإتصالات بالورشة البحثية المنعقدة بدولة الإمارات العربية المتحدة والتي نظمتها هيئة الإعلام والإتصالات بالتعاون مع منظمة GSMA العالمية للإتصالات وتكنولوجيا المعلومات للفترة من 1/29 ولغاية 2018/2/2 وبحضور ممثلين عن البنك الدولي ومؤسسة التمويل الدولي وعدد من الخبراء وممثلي الهيئات ومجلس الإتصالات لجنوب آسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا SAMENA وجرى خلال جلسات الورشة مناقشة العديد من القضايا المهمة بهدف تحسين خدمات الإتصالات في العراق .

رحب الوكيل الاداري والمالي لوزارة الاتصالات الدكتور كريم مزعل الساعدي في بداية كلمته بالدعوة الكريمة المقدمة من قبل الهيئة لوزارة الإتصالات للمشاركة بأعمال الورشة من أجل التواصل وتقديم الدعم الفني والتنسيق مع  اللجنة القانونية واللجان المختصة في مجلس النواب .

وأكد على ضرورة تشريع مواد قانونية تعمل على إنهاء التداخل بين عمل الوزارة والهيئة من خلال تشريع قانون الاتصالات الذي مازال في ادراج مجلس النواب  .

وأشار الساعدي إلى ضرورة متابعة تجارب الدول المتقدمة بما يتيح الإستفادة منها  للخروج بتشريع يساعد على النهوض بالقطاع بما يتلائم  مع متطلبات المستهلكين وفق أحدث التقنيات العالمية .

هذا وقدمت منظمة GSMA العالمية أراء ومقترحات للجانب العراقي بغية تكوين اللبنة الأساسية للخروج بقوانين رصينة  تلبي متطلبات مجتمع الإتصالات والمعلوماتية  لإستثمار موارد الدولة بالشكل الصحيح وتنظيم قطاع الإتصالات وتنمية وتطوير البنى التحتية ، وتوصل المجتمعون لعدة توصيات ومخرجات لتكون فاعلة في صياغة القوانين ورسم السياسات العامة بطريقة مثالية ومنسجمة مع أخر ماتوصل إليه العالم من تقنيات .  

وشهدت الورشة مشاركة واسعة للجهات ذات الإختصاص في العراق حيث مثل وزارة الإتصالات الوكيل الإداري والمالي الدكتور كريم مزعل الساعدي ومدير عام الدائرة القانونية عماد محسن الشمري والناطق الرسمي للوزارة حازم محمد علي وأيضا ممثلي اللجان البرلمانية ذات الاختصاص وبمشاركة هيئة المستشارين في مكتب رئيس الوزراء والدائرة القانونية بالأمانة العامة لمجلس الوزارء .